2017/09/25

الأخبار

نبذة عن الاقتصاد السوداني

مقدمة:

ظل الاقتصاد السوداني منذ الاستقلال يعاني من التناقص بين الموارد والثروات الطبيعية الكبيرة التي يتمتع بها السودان والتي تجعله من اغني دول العالم وبين الواقع الاقتصادي المتخلف الذي يعيشه ، وجاءت ثورة الانقاذ لتنتهج خططاً اقتصادية وبرامج من شأنها أن تحدث تغيراً في الواقع الاقتصادي السوداني وتفجر الطاقات والإمكانات المعطلة وتدفع بعجلة الانتاج في المجالات ، وقد كانت التركة ثقيلة والمهام كبيرة  ومعقدة ولكن راهنت الإنقاذ منذ البداية علي أن الشعب  سيقف الي جانب برامجها التي خلصت اليها من نتائج وقرارات مؤتمرات الحوارالتي ضمت خيرة ابناء الشعب علماً وتجربة وخبرة  فبدأت الحكومة في تطبيق هذه القرارات عملياً علي الواقع ،فصبر شعب السودان وهو يؤيد الخروج من دائرة استجداء الاعانات الي رحاب اليد العليا إذ اتجهت الدولة بداية نحو الاصلاح الاقتصادي علي مستويين .

مستوي البرنامج الثلاثي المرحلي (1990-1993)

* مستوي التخطيط الاستراتيجي كما ورد في الاستراتيجية القومية الشاملة (1992-1993)  ( ثم في الاستراتيجية ربع القرنية 2006-2031 م ) وقد ركز البرنامج الثلاثي الاول على تحريك جمود الاقتصاد وتوجيهه نحو الانتاج باعتبار انة كان برنامج انقاذ ولذا اتجة نحو تعبئة الموارد وتاكيد مساهمة الجهاز المصرفي في التنمية خاصة الزراعية والاهتمام بالاصلاح الهيكلي والاداري واعطاء اولوية لقضايا السلام والامن والدفاع , والاعتماد على الذات في تمويل المشروعات بعد ان توقف العون الدولي  , والسعي نحو تحرير الاقتصاد , ثم جاءت مرحلة  التخطيط  الاستراتيجي الذي تم من خلال اقرار الاستراتيجية القومية الشامالة (1992-2002 م ) والتي حددت اهمك اهداف الخطة الاقتصادية في استقرار القيمة الداخلية والخارجية للعملة الوطنية وتحقيق معدل نمو موجب وحقيقي في الناتج المحلي الاجمالي وخفض معدلات التضخم واكمال الترتيبات اللازمة للاكتفاء الذاتي من البترول والبدء في تصديرة .

واقتضت هذه السياسات تعديلا ف ي الهياكل والقوانين المالية والاصلاح الضريبي , فصدرت قوانين الاستثمار والقوانين المالية واستحدثت ضريبة القيمة المضافة , واتبعت سياسة نقدية غاية في الصرامة منها منع المصارف من تجاوز مقدرتها التمويلية والزامها بالاحتفاظ بالاحتياطي القانوني (15%-20%) مع تخفيض الحد الادني من هامش الارباح لتشجيع الاستثمار وتشجيع انسياب التحويلات الخارجية مع توفير العملات الاجنبية عبر القنوات الرسمية.

ومن خلال هذه السياسات بدأ السودان يرتب اوضاعه مع المؤسسات الدولية ويسدد ما عليه من ديون متراكمة وينشئ محفظة لتمويل الزراعة التي يقوم عليها عصب الاقتصاد السوداني , ونجح قانون الاستثمار وما قدمه من تسهيلات في جذب المستسمرين من اوربا وتركيا ودول جنوب شرق اسيا وبعض الدول العربية والاسيوية , وكان نتاج ذلك كله تحسين واضح في الاداء الاقتصادي تمثل في الاتي :

  • ساهمت السياسات النقدية المتشددة في خفض معدل التضخم حتي بلغ 15.5%في نهاية عام 1999 ثم تراجع الي متوسط 7%.
  • شهد سعر الصرف للدينار السوداني استقراراً ملحوظاً حيث اختفت تعددية اسواق النقد الاجنبي وتلاشت الفجوة بين سعر الصرف لدي المصارف والسوق الموازي .
  • تحول معدل النمو في الاقتصاد السوداني من السالب الي الموجب إذ بلغ 8% وهو أعلي المعدلات في المنطقة .
  • ارتفع حجم الصادرات بفعل دخول صادرات البترول الي قائمة الصادرات السودانية .
  • وفي مجال التنمية القومية استمر الصرف علي المشروعات الكبري كعمليات استخراج البترول وزيادة الرقعة الزراعية والتعليم وتأهيل البنيات التحتية لمرافق الري والكهرباء والطرق ومن الانجازات التي تحققت استغلال الثروة النفطية وقيام مجمع ثاريا الصناعي ومدينة جياد الصناعية الثقيلة وسد مروي والطرق والجسور وتطوير الاتصالات والتقنية المصرفية ولازالت الانجازات تتوالي.
  • وباعتبار أن الاقتصاد السوداني قد بدأ يتعافي ويستقر فقد ثم تنفيذ برنامج اقتصادي وطني يغطي الفترة (2001-2007) اشتمل علي :-
  • التركيز علي تحسين الاحوال المعيشية  للمواطن ومحاربة العطالة والفقر .
  • الاولوية لتنمية الريف عامة وخاصة الجنوب والمناطق المتاثرة بالحرب .
  • ترشيد الموارد الداخلية والعمل علي جذب الاستثمارات الخارجية .
  • ابتعاد الدولة عن النشاط الانتاجي والخدمي لصالح القطاع الخاص مع توفير الضمانات

الثروة الحيوانية:

  • أعداد الثروة الحيوانية بالمليون رأس حتى العام 2005م.
  • الأبل 3.547 الماعز 42.179 الضان 49.797
  • الأبقار 40.369.

المنتجات الغابية:

  • تساهم أشجار الهشاب والطلح فى تشكيل جانب من ثروة السودان الغابية حيث تبلغ المساحة المزروعة بأشجار الهشاب (40120) فدان تنتج فى المتوسط (15.200) مليون طن واشجار الطلح (64210)فدان تنتج حوالى (3450) مليون طن فى العام.
  • إنتاجية الأخشاب (11250) متر مكعب منشور و (141450) متر مكعب حريق. بينما يبلغ متوسط إنتاج الفحم بالجوال فى العام (1772541).

المعادن والبترول:

  • إنتاج المعادن بالطن حتى بداية عام 2005م:
  • الذهب (4.73) الكروم (14666) الجبص (5132)
  • الملح ( 48685) الفضة ( 2.40).
  • خام البترول 113.094 برميل لعام 2004م.

الصادرات :

  • السودان دولة ثرية بمواردها حيث يمثل البترول، والثروة الحيوانية، والصمغ العربى، والقطن والحبوب الزيتية والذهب موارداً رئيسية لخزينة الدولة
  • بالبلاد حوالي 122 ألف طن العام.

إجراءات الصادر

  • عقد اتفاق بين المصدر والمصدر إليه يشمل الآتي:
  • – اسم المصدر.
  • – اسم الجملة المصدر إليه.
  • – الكمية المصدرة.
  • – سعر الوحدة بالدولار شحن عن طريق بورتسودان.
  • – طريق الدفع.
  • – إجمالي القيمة بالدولار.
  • – ميناء الشحن.
  • – ميناء الوصول.
  • – أخذ موافقة وزارة الصناعة ثم بعد ذلك موافقة وزارة التجارة الخارجية.
  • – فتح الاعتمادات.
  • – الشحن بعد إكمال الإجراءات بالمواصفات والجمارك.

مشاريع تنموية :

  •   1/ مشاريع صناعية
  •       2/ مشاريع زراعية

أهم الصادرات الصناعية:

  • الصناعات السودانية
  • – السكر.
  • – الزيوت النباتية.
  • – الجلود.
  • – الغزل.
  • – المولاس.
  • – الامبازات.
  • – الحنة المصنعة.
  • – الصمغ.
  • – الصابون (غسيل).
  • – حبات البلاستيك.
  • – البسكويت.
  • – العصائر والمربات.
  • – حجارة الطواحين.
  • – الأعلاف.

أهم المنتجات الصناعية:

  • – السكر.
  • – الصابون بأنواعه (غسيل – تواليت – بدرة).
  • – العصائر والمربات.
  • – البسكويت.
  • – الحلويات والطحنية.
  • – الأودية – الغازات الطبية.
  • – الجلود.
  • – الإطارات.
  • – حجارة البطارية الجافة.
  • – البطاريات السائلة.
  • – حبيبات البلاستيك (P.P).
  • – الكبريت.
  • – الثلاجات.
  • – الأثاثات الخشبية والمعدنية.
  • – صناعة الغزل والنسيج والتريكو.
  • – صناعة العربات.
  • – صناعة الحديد.
  • – البوهيات.
  • – السجائر.
  • – منتجات البلاستيك.
  • – كرتون التعبئة.
  • – قطاعات الالمونيوم.
  • – الاعلاف المركزة.
  • – الألبان.
  • – المياه المعدنية الغازية.
  • – الجرافيت – الرخام الطبيعي.

الشركات الحاصلة على شهادة الجودة:

  • – الهواء السائل.
  • – معامل أميفارما.
  • – النيل الازرق للصناعات الغذائية.
  • – المتحدة لصناعة الصلب.
  • – تاجوج للصابون.
  • – التوفيق للصابون.
  • – ساريا للأجهزة.
  • – النيل للبوهيات.
  • – المصنع الماليزي للبوهيات.
  • – سمير قاسم للتعبئة والتغليف.
  • – مجموعة بيطار.
  • – مجموعة جياد الصناعية (معهد الجودة الكندي)
  • قرشي المشرف للبوهيات (جائزة الالتزام بالجودة العالمية)


جميع الحقوق محفوظه © وزارة الاعلام