وزير الزراعة السعودي يصل البلاد ويلتقي رئيس الجمهورية مساء اليوم

الأخبار السياسية
190
0

الخرطوم (سونا)- دخل وزير الزراعة السعودي عبد الرحمن المحسن الفضلى فور وصوله البلاد اليوم في مباحثات مع وزراء الاستثمار والزراعة والري والكهرباء والموارد المائية ،ويلتقي رئيس الجمهورية المشير عمر البشير مساء اليوم .

وقال د. مصطفى عثمان إسماعيل وزير الاستثمار فى تصريح (لسونا) عقب استقباله صباح اليوم الوزير السعودي ان زيارة السيد عبد الرحمن المحسن الفضلى للسودان على رأس وفد عالي المستوى هي إحدى نتائج زيارة السيد رئيس الجمهورية للملكة العربية السعودية ، وتأتى في إطار توجيه القيادة السعودية لتوسيع الاستثمار السعودي في السودان.

وأضاف ” سنقدم له مشروعات في مجالات الاستثمار المختلفة خاصة مجالات الأمن الغذائي وسيلتقي بعدد من الوزراء والمسؤولين بالدولة من بينهم وزير الثروة الحيوانية ووزير الزراعة وسيختتم زيارته بلقاء السيد رئيس الجمهورية مساء اليوم”

وأوضح د. مصطفي أن وزارة الاستثمار أعدت العدة بالتنسيق مع الولايات المختلفة للنظر في مجالات الاستثمار التي يمكن ان تقدم للسيد وزير الزراعة السعودي والذي بدوره سيطرح هذه المشاريع على القطاع الخاص السعودي.

وأكد حرص السودان على توسيع استثماراته الخارجية وخاصة الاستثمار مع المملكة العربية السعودية لأسباب عديدة من أهمها ان المنتج السوداني يدخل مباشرة للاسوق السعودية ، بجانب قرب المسافة ومعرفة المستثمر السعودي بالبيئة الاستثمارية في السودان.

وأشار إلى تاريخ الاستثمارات السعودية في السودان ، وقال إن ذلك يرجع إلى سبعينيات القرن الماضي منذ إنشاء بنك فيصل الإسلامي ، تلاه بنك البركة ، ودخول الاستثمارات السعودية في مجالات الزراعة والثروة الحيوانية ، حيث يصدر السودان سنويا للسعودية حوالي 4 مليون رأس من الأغنام الحية والمعادن والاسمنت وصناعة الأدوية ، فضلاً عن استثمارات الشيخ سليمان الراجحى ومشروع أمات للدواجن للمستثمر السعودي حسين بحري واستثمارات طارق القحطانى والعديد من المستثمرين السعوديين الذين دخلوا البلاد مؤخرا.

وأكد حرص الحكومة على تحفيز المستثمر السعودي بالمزيد من التسهيلات واللوائح الجاذبة للاستثمار السعودي ، لافتا إلى ان هذه الزيارة سيكون لها ما بعدها وستضاعف الاستثمارات السعودية في السودان وستنعكس الفوائد على شعبي البلدين خاصة بعد تجاوز مشكلة التحويلات التي كانت قائمة في السابق.

وقال د.مصطفى ” إذا تم استثناء مجالات النفط والغاز ، المملكة العربية السعودية تحتل المركز الأول في السودان” ، مشيرا لاتجاه السعودية لوقف استخدامات المياه للزراعة ، مما حدا بهم الاتجاه خارجيا للاستثمار في الزراعة في السودان ، احد الأسواق الخارجية للملكة العربية السعودية ، وأضاف ” نحن نأمل ان نكون البديل الأول لجذب الاستثمارات السعودية في هذا المجال “.