وزير الخارجيةأمام الجمعية العامة :انكار حقوق الشعوب من أقوى أسباب تفشى الإرهاب

الأخبار السياسيةعام
419
0
نيويورك -الأمم المتحدة 25- 9 – 2016م ( سونا )-
ألقى وزير الخارجية البروفيسور ابراهيم غندور بيان السودان في الدورة الحادية و السبعين للجمعية العامة للأمم المتحدة، وتناول البيان أهم التحديات التي تواجه السودان والاسرة الدولية، حيث تطرق الى مستجدات الأمن والسلام فى السودان وما تشهده البلاد من حوار داخلي و تعاون اقليمي ودولي، مؤكدا أن دارفور باتت تعيش في أمن واستقرار حاليا.
وتناول الوزير ما يسمى بالمحكمة الجنائية الدولية واصفا إياها بأنها آلية معيقة للأمن والاستقرار في افريقيا و العالم. وتحدث غندور عن ظاهرة الإرهاب معتبرا انكار حقوق الشعوب من اقوى اسباب تفشي الارهاب في العالم.
وأشار الى جهود السودان المتميزة والمستمرة في مكافحة الإرهاب مشيرا الي مؤتمر دور الاعلام العربي في مكافحة الارهاب كآخر مؤتمر متعلق بهذا الأمر والذي أصدر “اعلان الخرطوم”. كما جدد وزير الخارجية رفض السودان لهضم حقوق الشعب الفلسطيني و الالتزام بانهاء الاحتلال .