2017/08/19

ياسر يوسف يؤكد أهمية إعادة التوصية المتعلقة بشأن الإعلام الخارجي

32743

الخرطوم 19 – 2 – 2017 م (سونا) – أكد وزير الدولة بوزارة الإعلام ياسر يوسف أهمية التعامل مع المفهوم الجديد للإعلام لصعوبة السيطرة على تدفقات المعلومات التي قال إنها ما عادت السيطرة عليها حصريا بيد الحكومات، مؤكدا أهمية التعامل مع المفهوم الجديد للمعلومة وتوظيفها لتصحيح الصورة الذهنية عن السودان من خلال الاستهداف الممنهج والمنظم ضده من الجهات المعادية له فضلا عن التحديات التي تواجهه.
ودعا خلال مخاطبته ورشة عمل بعنوان (الملحقيات الإعلامية.. معايير الاختيار وتقييم الأداء) والتي نظمها الإعلام الخارجي – وزارة الإعلام اليوم بقاعة الإعلام الخارجي بمشاركة لفيف من سفراء وزارة الخارجية والملحقيين الإعلاميين الحاليين والسابقين ومديري هيئات وزارة الإعلام وجهازي الأمن والناطقين الرسميين للجيش والشرطة ومديري جامعات وعمداء كليات الإعلام وخبراء إعلاميين والمديرين العاميين بوزارة الإعلام ومديرو ادارات الإعلام الخارجي وعدد من المهتمين بالملحقيات الإعلامية ، دعا إلى دراسة التوصية التي وردت في المؤتمر القومي الثاني لقضايا الإعلام بشأن إعادة مجلس الإعلام الخارجي وتطوير أدائه حتى يكون مجلسا كاملا تكون له استقلاليته المالية والإدارية ويمنح مساحات قانونية واستقطاب الموارد المالية والبشرية ليتمكن من مواجهة التحديات الكبرى التي يتعرض لها السودان.
كما دعا يوسف وسائل الإعلام الرسمية والخاصة إلى العمل على إزالة الصورة السالبة التي تعرض لها السودان طوال السنين القليلة الماضية من بعض كبريات وسائل الإعلام وخلفها التوجهات السياسية الدولية والإقليمية مما شكل صورة ذهنية ليست صحيحة عن السودان.

وأضاف قائلا “هذه الورشة مهمة جدا لمناقشة أهم المحاور التي ظل النقاش والجدل قائما فيها حول معايير اختيار الملحق الإعلامي”، مؤكدا أنه لم يصبح نقل المعلومة للخارج حصريا على وزارة الإعلام والإعلام الخارجي سواء أكانت سلبية أم إيجابية وإنما بمشاركة الوسائط الاجتماعية في نقل المعلومة في وقت وجيز.



جميع الحقوق محفوظه © وزارة الاعلام