2017/11/21

وزير المالية يؤكد جاهزية البنية الاستثمارية للأوراق المالية

 

الخرطوم(سونا) – أكد وزير المالية والاقتصاد الوطني الفريق د. محمد عثمان الركابي جاهزية البنية الاستثمارية للأوراق المالية بكل إحترافية ومهنية مؤكدا ثقته في مؤسسات الخدمات المالية والاستثمار المالي والقطاع الخاص ووصفه بحارس الاقتصاد السوداني طوال السنوات السابقة بحسهم ومسؤوليتهم الوطنية وأضاف قائلا :”إننا ننتظر منهم الكثير”.
وأشار لدى مخاطبته اليوم الجلسة الافتتاحية لملتقى الاستثمار المالي الأول الذي نظمه مركز دراسات المستقبل بالتعاون مع شركة اندكس الاستشارية بقاعة الصداقة تحت شعار (الاستثمار في الأوراق المالية – إستثمار في المستقبل) ، لسعي وزارته لإيجاد شهادات جديدة وفق ضمانات محددة بصيغ مثلي لتحقيق شعار (التمويل من الأوراق المالية لتمويل مشروعات في الزراعة والخدمات الزراعية والصناعة والمعادن والنقل والمواصلات والاتصالات والبنية التحتية والطاقة والخدمات الصحية والتعليمية) موضحا أن السودان يمتلك إمكانيات طبيعية وبشرية هائلة ينقصها إيجاد الحلول لمشاكل التمويل مؤكدا أهمية الملتقى لتحقيق شعار (التمويل من الأوراق المالية) كاشفا عن تنظيم ملتقيات أخري محلية وعربية ودولية لإيجاد الحلول الإستراتيجية للإقتصاد السوداني.
وأشار الركابي لنجاح عبقرية المشرع السوداني في إيجاد اللوائح والقوانين والتشريعات التي تحقق النهوض الأمثل بقطاع الأوراق المالية للأسهم والصكوك منذ العام 1992م في ظل سياسة التحرير الإقتصادي وتأسيس هيئة الأوراق المالية التي تم تعديلها بإصدار قانون هيئة تنظيم أسواق المال وقانون سوق الخرطوم للأسواق المالية 2016م مشيدا بتجربة شهادات المشاركة الحكومية شهامة كتجربة سودانية ناجحة ومتطورة ومتميزة وجدت القبول واالاستحسان من معظم المؤسسات المالية العربية والعالمية مؤكدا إستمراهم في تطوير أداء شهادات شهامة وشمم وشموخ ونور داعيا إدارة سوق الاوراق المالية للإستفادة من التقنية الحديثة في العمليات داخل السوق والعمل علي ربط شركات الوساطة المالية والمستثمرين داخل وخارج السودان مؤكدا أن السودان يسير بخطي واثقة وحثيثة نحو التنمية والاستقرار في ظل الظروف السياسية والاقتصادية المحلية والعالمية .
وجدد إهتمام الدولة ببرامج الإصلاح الاقتصادي الشامل وتفعيل أداء المؤسسات المالية والاستثمارية وإيجاد الحلول العملية للنهوض بحركة الدوائر الاقتصادية وزيادة الإنتاج والعمل على جذب رؤوس الأموال المحلية والعالمية نحو المشروعات الاستثمارية لتوظيف ثروات السودان ومقدراته الهائلة للنهوض بهذا القطاع الحيوي، مؤكدا أن السودان سيخطو خطوات ثابتة وقوية نحو التنمية والازدهار في السنوات القادمة للوصول للتنمية الشاملة وشكر القائمين على الملتقى مؤكد التزامهم بتنفيذ التوصيات.


جميع الحقوق محفوظه © وزارة الاعلام