وزير الري:ترتيبات لتأمين العروة الصيفية فنيا وأمنيا

الأقتصاد
0
0

الخرطوم  (سونا)  -اكد وزير الري والموارد المائية البروفيسور ياسر عباس ان وزارته وضعت خططا لتحسين الاداء في العروة  الصيفية، بتفعيل القوانين والتشريعات لحماية القنوات والابواب لتوصيل المياه للمزارعين دون اية مشاكل.

جاء ذلك لدي لقاءه اليوم والي ولاية الجزيرة اللواء أحمد حنان أحمد صبير بمكتبه بحضور وكيل وزارة الري ضو البيت عبد الرحمن منصور،  ومدير مشروع الجزيرة المكلف ومدير شرطة الولاية وعدد من المسؤولين.

وبحث اللقاء الاستعداد للموسم الصيفي، وسبل انجاحه عبر الالتزام بالمحددات الفنية بجانب تفعيل القانون والتشريعات  واستجلاب شرطة متخصصة لحماية المنظمات من التعديات، مشيرا الى أن الوزارة تقود حملة كبيرة لتأهيل الأبواب.

وشدد الوزير خلال الإجتماع على أهمية الإلتزام بالمحددات الفنية، وتكامل الأدوار بين الجهات المعنية، مبينا ان أحد أهم أولويات الموسم الحماية الأمنية للمنظمات وتطبيق القانون، مؤكدا أن الحل يكمن في تنظيم إدارة المياه في الحقل باشراك المهندس الزراعي، وضمان عدم الإعتداء على الأبواب.

وقال الوزير ان تعديل قانون ٢٠٠٥ قد يحتاج الى وقت، لذلك لا بد من حلول آنية موازية وتشريعات متشددة لانجاح الموسم الجديد)

وطالب الوزير بضرورة ضمان عقوبات مشددة لمن يفتح أبو عشرينات الصيفي في العروة الشتوية، مجددا التأكيد على أن كمية المياه الواصلة من حزان سنار تكفي لزراعة مليون فدان.

وإكد الوزير أن حكومة الفترة الانتقالية برئاسة د. عبد الله حمدوك همها الأول إنجاح العملية الزراعية وزيادة الانتاج.

وقال عباس إن الإجتماع كان مثمرا وشفافا وأن فرق فنية متخصصة ستعمل على إنزال الخطط على أرض الواقع.

من جانبه تعهد والي ولاية بالتعاون التام مع وزارة الري وتوفير كل المطلوبات لتجاوز مشاكل الموسم المنصرم والاستعداد للعروة الصيفية ،مشيرا الى أهمية تفعيل القوانين واللوائح وتشديد العقوبات على المخالفين من المزارعين، وأكد استعداد وزارته للتعاون التام مع كل الأطراف لتجاوز مشاكل الموسم المنتهي وإنجاح العروة الصيفية، مشددا على ان قانون ٢٠٠٥ دمر المشروع تماما ولا بد من تعديله، لافتا الى أهمية الدخول للموسم الجديد بالتنسيق الكامل بين كل الاطراف المعنية، مطالبا بايجاد تشريعات وقوانين تضع عقوبات جزائية رادعة.

 وأبدى الوالي استعداد حكومته لتقديم كل ما من شأنه المساعدة في انجاح العروة الصيفية.