2017/07/24

الأخبار

وزير الثقافة : السودان مُخ ملتقى القضايا الفكرية والثقافية

%d8%a7%d9%84%d8%ab%d9%82%d8%a7%d9%81%d9%872

في حديث الاربعاء الاسبوعي
وزير الثقافة : السودان مُخ ملتقى القضايا الفكرية والثقافية
بدوي : ننظر لمخرجات الحوار الوطني من منظور ثقافي
قال وزير الثقافة الطيب حسن بدوي ان اتجاه العالم نحو الثقافة مرده تدافع الحضارات وحالات التراجع الإنساني ، وأشار الوزير في الحديث الاسبوعي بوزارة الإعلام ان السودان يشكل مخ ملتقى القضايا الفكرية والثقافية للمناطق التي من حوله ، وابان بدوي ان وزارته تنظر الى توصيات الحوار الوطني من منظور ثقافي ، بإعتبار أنها ارتكزت على القيم الثقافية التي تعمل على توظيف التنوع الثقافي والإجتماعي لمكونات الشعب السوداني ، بجانب مؤتمر تقييم وتقوييم تجربة الحكم الإتحادي الذي أمن على أن الفيدرالية هي الأنسب للحكم ، مؤكداً أن الفيدرالية تساهم بشكل مباشر في إثراء العمل الثقافي وتطوير البنية للعمل الثقافي في مجالاته المختلفة ، وقال الوزير ان الوزارة ترتكز في خططها على استكمال التنمية الثقافية وتعزيز تنوعها ، وتحقيق الريادة للمشروع الثقافي الوطني ، واضاف بدوي ان مشروعات العواصم الثقافية التي تنفذها الوزارة جاءت لتحريك العمل الثقافي ، وضمن التزامات الدولة بمنظومة العواصم الثقافية ، وقال ان مشروع سنار عاصمة للثقافة الاسلامية سيتم افتتاحه خلال شهر مارس من العام المقبل 2017م وسيشارك في فعالياته وزراء الثقافة بالولايات ووزراء الثقافة بالدول الاسلامية ، وابان الوزير ان مشروع كادوقلي عاصمة للتراث السوداني جاء إنفاذاً للإلتزامات الوطنية والدولية الخاصة بإتفاقيات حفظ وصون التراث الثقافي غير المادي ، ويهدف المشروع الى تعزيز ثقافة السلام ورتق النسيج الإجتماعي بجانب انشاء قناة للتراث القومي السوداني ، فيما تسعى الوزارة لإستكمال البنيات التحتية لمشروع الجنينة عاصمة للثقافة السودانية ، واعلن الوزير أن الوزارة تجري استعداداتها للمطلوبات الفنية والإدارية لمشروع بورتسودان عاصمة للثقافة العربية عام 2019 ، تحت رعاية المنظمة الاسلامية للتربية والثقافة والعلوم (الاسيسكو) ، وقال بدوي في الحديث الاسبوعي ان المشروع القومي لتعزيز ثقافة السلام شراكة مع الاتحاد العام للمرأة السودانية والخدمة الوطنية ، ويشمل المشروع على تسيير قوافل الإسناد الثقافي للولايات المتأثرة وإنتاج الأعمال الثقافية التي تعالج قضايا السلام وأهميته ، وأشار الى أن الوزارة تتجه الى حصر الصناعات التقليدية والحرف العامة التي يقوم عليها مشروع الصناعات الثقافية التراثية واجراء دراسات لتسويقها ، بجانب مشروع الخارطة الثقافية التي تهتم بحصر وتسجيل التراث الثقافي السوداني ، وحول العمل الثقافي الخارجي أكد الوزير أن موجهات إصلاح الدولة دعت لتحقيق الإنفتاح الثقافي الخارجي ، وتفعيل دور الدبلوماسية الشعبية والاستفادة من المنتوج الثقافي عبر افتتاح اربعة مراكز ثقافية بالخارج ، واشار الى ان للوزارة تنسيقاً مع الإتحاد الأوروبي والمراكز الثقافية البريطانية والالمانية ، وأكد أن الوزارة تسعى لتطوير أرشفتها عبر حوسبتها ، وأنها انجزت أكثر من 90 مليون صورة تحكي عن الثقافة السودانية ، وقال بدوي أن الدولة تضع في أولوياتها المحافظة على الثقافة السودانية ودعمتها ونفذت كافة مطلوباتها عبر وزارة المالية ، مؤكداً ان المشروع الثقافي الوطني مشروع أهلي مجتمعي وأن كثير من الدول وجدت في الثقافة ضالاتها في حل كثير من القضايا .



جميع الحقوق محفوظه © وزارة الاعلام