وزارة الإعلام تدشن منبرها الأسبوعي

أخبار الوزارة
105
0

 

6426<!– –>

  دشنت وزارة الإعلام متمثلة في الإدارة العامة لشؤون مكتب الناطق الرسمي منبرها الأسبوعي اليوم بحضور وزير الإعلام الدكتور أحمد بلال عثمان ووزير الدولة بمجلس الوزراء الاستاذ جمال محمود ووكيل وزارة الإعلام الاستاذ عبدالماجد هارون والخبير الإعلامي البروفيسور علي شمو ومدراء الهيئات والمؤسسات الإعلامية ورئيس الاتحاد العام للصحفيين السودانيين الاستاذ الصادق الرزيقي ورؤساء تحرير الصحف اليومية.
وقال الدكتور أحمد بلال عثمان وزير الإعلام في كلمته أمام حفل تدشين الحديث الأسبوعي انه من خلال هذا المنبر سيكون هناك مزيد من إحكام التنسيق وما يشبع رغبات القائمين على أمر الإعلام في الإصلاح الدستوري والقانوني .
وأكد أن من أولويات هذا المنبر أن تكون هنالك درجة من الشفافية في تمليك كل المعلومات لوسائل الإعلام المختلفة لجهة انه ليست هنالك معلومات سرية تخفيها الوزارة مشيراً إلى العمل على إزالة ما أسماه بالجفوة المفتعلة بين وزارته ووسائل الإعلام المختلفة مثمناً جهودها التي قامت بها في انجاح عملية الاستفتاء الإداري لدارفور.
من جانبه أكد الاستاذ جمال محمود وزير الدولة بمجلس الوزراء تطور العلاقة بين الدولة ووسائل الإعلام مشيراً إلى خطاب الوثبة لرئيس الجمهورية والذي حمل عدة موجهات لأحداث إصلاح وتطوير للمآلات الثلاث المتمثلة في الإصلاح السياسي من خلال الحوار السياسي والمجتمعي وإصلاح أجهزة الدولة والإصلاح الاقتصادي. وذلك من أجل تقويم الأداء وتطويره وتقديم خدمة متميزة للمواطنين .
وأكد دعم الدولة ورعايتها للإعلام مشيراً إلى الجهود التي قامت بها رئاسة الجمهورية في تنظيم المؤتمر القومي الثاني حول قضايا الإعلام.
من جانبه أكد الاستاذ عبدالماجد هارون وكيل وزارة الإعلام أن المنبر يضطلع بدوره في المساهمة في توحيد الخطاب الرسمي للدولة من خلال التواصل مع أجهزة الإعلام المختلفة عبر هذا المنبر والذي سينعقد كل أربعاء من كل أسبوع في تمام الساعة الثانية عشر ظهرا .
وأعرب الاستاذ الصادق الرزيقي رئيس الاتحاد العام للصحفيين السودانيين عن سعادته بميلاد هذا المنبر والذي قال انه سيقدم خدمة كبيرة لوسائل الإعلام المختلفة ،وقال نريد أن نتفاعل ونتواصل معه من خلال تقديم المعلومات على النسق الذي نريده مؤكداً تعاونهم مع هذا المكتب وفق رؤية إعلامية جديدة ومقتدرة واستدرك قائلا ولكننا لسنا مع اختزال الدولة للمعلومات.
ويذكر أن برنامج الحديث الأسبوعي يأتي في إطار التعريف بأداء الحكومة في كآفة محاورها فضلاً عن أنه يمثل إعلانا جديداً لتوحيد الخطاب الحكومي حيث يسهم في ربط وزارة الإعلام بالوزارات والمؤسسات المختلفة من منطلق ولايتها على العمل الإعلامي بالبلاد.