والي كسلا يدشن حملة جمع السلاح بقرية فرينيقة بخشم القربة

الأخبار السياسية
287
0

كسلا (سونا)        دشن والي كسلا الأستاذ آدم جماع آدم بقرية فرينيقة بمحلية ريفي خشم القربة حملة جمع السلاح ضمن المشروع القومي لجمع ونزع السلاح الذي تتبناه رئاسة الجمهورية.
وأكد الوالي لدى مخاطبته مواطني القرية بحضور لجنة أمن الولاية وعدد من قيادات الولاية والمحلية وقيادات حكومة ولاية سنار من أبناء قبيلة رفاعة الهوي برئاسة اللواء أمن محمد علي كبريت وعمدة القبيلة حسان إبراهيم ــ أكد على حرص الولاية واهتمامها بالثوابت الداعية إلى تحقيق الأمن وسط المجتمع مشيرا إلى أن مسألة تحقيق الأمن خط أحمر ولا تهاون فيها.
ودعا مواطني القبيلة للابتعاد عن كافة الممارسات التي تعمل على عدم تعزيز أمن المجتمع إلى جانب قيادة حملة مجتمعية واسعة للمشاركة والمساهمة في تلبية تقديم الخدمات مواطني القرية خاصة التعليم.
من جانبه وصف عبد الله آدم عباس وزير الصحة بولاية كسلا إلى أن إعلان حملة جمع السلاح بالقرية بالبداية الطيبة التي سيكون لها الاثر على مستوى القرى المجاورة بالمنطقة، مضيفا أن زيارة الوالي ولجنة الأمن للقرية لها العديد من المعاني والدلالات لاهتمام حكومة الولاية بالمشروع، بينما أكد مدير شرطة ولاية كسلا مقرر لجنة أمن بالولاية اللواء يحيى الهادي سليمان حرص شرطة الولاية وحفظها لحقوق المواطن.
وثمن اللواء أمن محمد علي كبريت معتمد الرئاسة بولاية سنار ــ ثمن قرار رئاسة الجمهورية بجمع السلاح مشيرا إلى أن السودان وبعد رفع العقوبات الاقتصادية لايزال مدرجا تحت قائمة الدول الرعاية للإرهاب مما يعني ضرورة مساهمة المواطنين في جمع السلاح وقال إن حملة جمع السلاح قسرا سيتم من خلالها إجراء تفتيش واسع لكل القرية وستتم مسألة المخالفين مستعرضا جوانب اتهام السودان في الصراعات الدائرة بعدد من الدولة جراء عبور الأسلحة من السودان واستعرض أحمد محمد عضو المكتب القيادي بولاية سنار اللقاءات التي تمت مع مواطني القرية حول هذا الجانب والنتائج التي تم التوصل اليها والتي أمنت على الابتعاد عن القيام بالممسارات الخاصئة من ضمنها التهريب بأشكاله المختلفة.
واكد عمدة القبية وقفتهم الي جانب القانون وحكومة الولاية والدفع بالمواطنين نحو قيم السامح المجتمعي وتلقي الوالي في ختام الزيارة بيعة عهد وميثاق من مواطني القرية للمساهمة في تحقيق الأمن والكف عن الأعمال والأنشطة غير المشروعة.