2017/11/21

والي جنوب دار فور يلتقي مفوض الاتحاد الأوروبي للمساعدات الانسانية وسفراء أوربيين

 

نيالا  (سونا )-
التقى المهندس آدم الفكي محمد الطيب والي ولاية جنوب دارفور بوفد الاتحاد الأوروبي برئاسة كريستوس ستيليانيدس، مفوض الاتحاد الاوروبي للمساعدات الانسانية و ادارة الازمات وسفراء هولندا، فرنسا والاتحاد الأوروبي بنيالا صباح اليوم ببيت الضيافة وقدم تنويرا للوفد عن مجمل الأوضاع بالولاية وجهود حكومته في بسط هيبة الدولة وحسم التفلتات بجانب إكمال المصالحات القبلية وتحقيق السلام الاجتماعي بين مكونات مجتمع الولاية.
ولفت الفكي إلى أن الحالة الأمنية مستقرة وأن الولاية قطعت شوطا كبيرا في مسألة النازحين.
وكشف عن خطة مصفوفة الولاية لإستراتيجية التنمية والخدمات عبر سبعة محاور (الأمن والاستقرار والمصالحات والسلم الاجتماعي والعودة الطوعية وخدمات التعليم، المياه والصحة وسبل كسب العيش)
وأكد الفكي استمرار حملة جمع السلاح الطوعي وقرب موعد انطلاق المرحلة القسرية داعيا إلى أهمية التنسيق في قضية العودة الطوعية والنازحين.
وكشف عن وجود (23) ألف من اللاجئين الجنوبيين في منطقة الردوم و(5) آلاف في محلية بليل، شاكرا الاتحاد الأوروبي دعمه لولايات دارفور، داعياً إلى التنسيق من أجل توزيع الخدمات
فيما تقدم مفوض الاتحاد الأوروبي بالعديد من الأسئلة فيما يتعلق بأوضاع اللاجئين الجنوبيين في الولاية بجانب الوضع الإنساني للنازحين بمعسكرات الولاية والتنسيق الموجود بين حكومة الولاية واليوناميد والمنظمات في إطار العمل الإنساني .



جميع الحقوق محفوظه © وزارة الاعلام