مدير جهاز الأمن والمخابرات الوطني: آن الأوان الي تحويل مقررات الورشة الى أفعال

الأخبار السياسية
207
0

الخرطوم (سونا)     قال الفريق أول ركن أمن عطا المولى عباس مدير جهاز الأمن والمخابرات الوطني إن الإرتزاق والإرهاب والمنظمات غير الحكومية السالبة يشكلون مثلث الرعب والخطر في افريقيا.وأضاف انه قد آن الأوان لتحويل مقررات الورشة الى أفعال من خلال التعاون المشترك على المستوى الإقليمي والقاري والدولي لمجابهة تلك التحديات .
وقال خلال مخاطبته اليوم الجلسة الإفتتاحية لورشة السيسا الإقليمية حول (ظاهرة الإرتزاق والمقاتلين الإرهابيين الأجانب والمنظمات غير الحكومية السالبة واثر ذلك على الأمن والإستقرار في افريقيا ) بالاكاديمية العليا للدراسات الإستراتيجيية والأمنية بسوبا والتي تنظمها امانة السيسا بالتعاون مع جهاز الأمن والمخابرات الوطني السوداني ، قال إن ظاهرة الأرتزاق والمقاتلين الإرهابين والمنظمات غير الحكومية السالبة تطورات امنية بالغة التعقيد تمارس التدمير والقتل في بلداننا .واضاف ان اهمية هذا الإجتماع بمشاركة اكثر من 27 جهاز مخابرات في افريقيا وبمشاركة ممثلي المنظمات الدولية والإفريقية ومفوضيات الإتحاد الإفريقي ومراكز البحوث في افريقيا تتمثل في الموضوعات التي يتم مناقشتها .
واكد ان تنامي ظاهرة الإرتزاق والارهاب يعيق التنمية في العديد من الدول الإفريقية واصبح من اسباب معاناة الشعوب. وقال إننا نثق في التعاون المشترك المثمر لمواجهة هذه المهددات مشيرا الى ان الحركات المسلحة الدارفوية تحارب في ليبيا لحساب اطراف ضد اطراف اخرى.
واعرب عن أمله ان تحقق الورشة أهدافها والوصول الى فهم مشترك للوصول للوسائل والإستراتيجيات التي تتبناها دول القارة الافريقية لمحاربة تلك التحديات وتعزيز التعاون المشترك ليكون أكثر شمولا وعمقا في معالجتها من خلال إعمال الفكر .