2017/12/13

روسيا: مبادرة البشير "صائبة" لحل مشاكل السودان

أكد سفير روسيا بالخرطوم أمير غياث شيرينسكي، تأييد بلاده لمبادرة الحوار الوطني التي أطلقها الرئيس البشير. وقال إن روسيا تعد المبادرة “وسيلة جيدة وصائبة” لإيجاد حلول سياسية وسلمية لكل المشاكل التي تواجه الشعب السوداني.

وقال في حوار مع وكالة السودان للأنباء الرسمية “إن مبادرة البشير ترمي إلى إشراك كل القوى السودانية السياسية والاجتماعية الفاعلة في عملية الحوار من أجل التغلب على النزاعات الموجودة، لذلك نتمنى لها كل التوفيق والنجاح”.

وتناول جهود بلاده لدعم السودان في المحافل الدولية لتجاوز كافة العقبات. وقال في هذا الخصوص “إننا نبذل كل جهودنا في مجلس الأمن الدولي حتى لا تحمل القرارات الصدارة من المجلس الحكومة السودانية وحدها مسؤولية كل ما يحدث في دارفور”.

وتابع شيرينسكي”أن النزاع يحدث على الأقل بين جانبين اثنين، وبالتالي لا يمكن أن تتحمل جهة واحدة فقط المسؤولية الكاملة فيما تعفى الأخرى تماماً”.

وزاد السفير “من جانبنا نعمل على أن تكون القرارات المتخذة هناك متوازنة وأن تهدف إلى اتخاذ حلول (بناءة وسلمية) لحل المشاكل في دارفور”.

 زيارة لافروف

شيرينسكي يقول إن انعقاد المنتدي الروسي العربي بالخرطوم  يؤكد تمتع السودان بالموقع الاستراتيجي المناسب والدور المهم الذي يلعبه في المسرح الدولي

“وعن الزيارة المرتقبة للسيد وزير الخارجية الروسي (سيرغى لافروف) نهاية الأسبوع الحالي، قال السفير شيرينسكي”إنه اللقاء الثالث خلال هذا العام الذي يجمع بين الوزير لافروف ووزير الخارجية علي كرتي”.

وأكد أن الاتصالات بين البلدين دائمة ومستمرة ودورية من أجل التنسيق في المواقف والآراء في مجالات السياسة الخارجية والإقليمية بين البلدين، وما يتصل بها من قضايا ومصالح مشتركة، إضافة إلى أن هناك لجنة عمل وزارية عليا بين وزارتي الخارجية في البلدين تعقد اجتماعاتها بصفة دورية ومنتظمة.

وفيما يتصل باختيار الخرطوم كأول عاصمة عربية لانعقاد المؤتمر الثاني للمنتدى العربي الروسي، قال السفير شيرينسكي”إن هذا الحدث يؤكد تمتع السودان بالموقع الاستراتيجي المناسب والدور المهم الذي يلعبه في المسرح الدولي، بجانب أنه دليل على ما يتمتع به السودان من ثقة واحترام الآخرين، لأنه ليس من السهل أن يجتمع عدد كبير من المسؤولين في محفل دولي يضم عدداً مقدراً من وزراء الخارجية العرب”.

نقلا عن موقع أخبار البلدان



جميع الحقوق محفوظه © وزارة الاعلام