تخصيص ٧٢% موازنة 2020م بولايةشرق دارفور للتنمية

الأقتصاد
0
0

(سونا)- اكد مدير عام وزارة المالية والاقتصاد بولاية شرق دارفور الدكتور أحمد بكار جمال الدين علي  استمرار مشروعات التنمية بالولاية في كافة محاورها والتزام وزارته بتوفير الالتزامات كافة للشركات العاملة في مشروعات التنمية بالولاية.

وبشر جمال الدين بالعمل على زيادة موازنة الولاية المقبلة بنسبة تتجاوز(١٠٠%) وأكد عدم فرض أي رسوم جديدة علي المواطنين والخدمات وأضاف نعمل على التوسع في المواعين الايرادية باستنباط مواعين جديدة لاتؤثر على المواطن بالولاية وكشف عن استقرار الخدمات بولاية شرق دارفور وأعلن عدم وجود ازمة وقود أو دقيق بالولاية  وأشار إلى وعيهم  بأن هذه الرسوم تنعكس عليهم تنمية وأعلن عن تخصيص ٧٢% من موازنة الولاية للتنمية  وأشاد  بالجهود التي تقوم بها اللجنة الاقتصادية التي شكلها والي الولاية لمتابعة سير الخدمات الضرورية بالولاية.

ونوه إلى خلو الولاية من المديونيات إضافة عشر مشاريع جديدة من اصل (٥٤) مشروعا نفذت في الفترة السابقة  لتصل(٦٤) مشروعا وأضاف أنه تم تمويل عدد منها  بتمويل اتحادي  وقد اكتملت  بنسبة٨٠%.
وأوضح علي اعتماد الولاية في تمويل مشروعاتها بنسبة كبيرة تصل إلى 97% على ايرادتها الذاتية لدين نعتمد بنسبة ٩٧% وأنهم في الولاية يعملون بروح الفريق الواحد بداءا من المواطنين وحتى تجار الولاية  وأشار إلى التعاون المثمر بين قوى الحرية والوزارة  الذي ساهم بشكل واضح في تكملة المشروعات التنموية.
واثنى جمال الدين في تصريحات محدودة يوم أمس الأربعاء على الفهم العميق لوالي الولاية الأمر الذي ساهم في استكمال التنمية وأشار إلى أنه يتابع مايتم في الولاية بصورة دقيقة ويعالج  المشكلات كافة التي تحدث فوريا،  مشيرا إلى اهتمام حكومة الولاية بمعاش الناس من خلال مراكز البيع المخفض التي تعمل على محاربة جشع التجار، مؤكدا نجاح هذه التجربة.