برئاسة البشير: الجمعية العمومية للحوار الوطني تجيز تقرير لجنة (7+7) واتفاق اديس وخارطة طريق الحوار الوطني

الأخبار السياسية
123
0

الخرطوم (سونا)      اجازت الجمعية العمومية للحوار الوطني بالاغلبية في اجتماعها مساء امس بقاعة الصداقة برئاسة المشير عمر البشير رئيس الجمهورية تقرير اداء لجنة (7+7) وخارطة طريق الحوار واتفاقية اديس ابابا توطئة لقيام المؤتمر الجامع للحوارالوطني الذي حدد له رئيس الجمهورية مبدئيا قبل نهاية نوفمبر الجاري وتم تفويض لجنة (7+7) لتحديد زمان بعينه للمؤتمر.

وجدد الرئيس البشير خلال ترؤسه الجلسة الدعوة للحركات المسلحة للانضمام للحوار وقال “سنسعي لالحاق كل القوي بعملية الحوار مشيراً الي الجهود التي يبذلها الرئيس دبي في هذا الصدد واضاف ان حرص امبيكي علي مشاركة الحركات المسلحة نابع من قناعته بان كافة القضايا المطروحة علي الساحة السياسية ستتم مناقشتها عبر المؤتمر العام للحوار.

ووصف رئيس الجمهورية اتفاق باريس بالخطير موضحا ان المشاركين فيه جمعتهم اسرائيل ويهدف الي استلام السلطة بالقوة بعد احتلال مدينة الفاشر واعلانها عاصمة قومية للسودان وقال نحن نعلم كل تفاصيله.

واكد البشير ان الحوار سيكون سوداني سوداني وان دعم الاتحاد الافريقي وتأييده للحوار لايعني مصادرته.

وحول مابدر بشأن تأخير مناقشة بعض القضايا لحين انضمام باقي القوي السياسية من الداخل والخارج دعا البشير الي عدم تاخير مناقشة القضايا الوطنية لأفراد لايعرف متى سيأتون للمشاركة مشيرا الي ان عضوية لجنة (7+7) مفتوحة وقبلة للانضمام في اي وقت

وفيما يتعلق بتأجيل اجراءات الانتخابات اوضح رئيس الجمهورية انه لا توجد ضمانات بانتهاء الحوار والوصول الي نتائج قبل موعد الانتخابات ومن ثم فان السودان لا يحتمل فراغا دستوريا مؤكدا التزام الحكومة بكل مايخرج به مؤتمر الحوار بعد ذلك.