المالية تدعو للاستخدام الأمثل للموارد بموازنة 2019م

الأقتصاد
0
0

الخرطوم (سونا)            أكد د. مسلم أحمد الامير  وزير الدولة بوزارة  المالية والتخطيط الاقتصادي ترتيب الأولويات والاستخدام الأمثل للموارد في انفاذ موازنة العام 2019م ،بجانب كفاءة الإنفاق التي تعني الحصول  على أفضل النتائج بأقل تكلفة ممكنة ،اضافة الى اعداد التقارير الدورية في موازنة البرامج والأداء علي مستوى الوحدات ووزارة المالية ومجلس الوزراء والمجلس الوطني  ، مشيراً  للمصداقية التي تعتمد على الموارد ، داعياً الى تفعيل وحدة المتابعة والتقييم بوزارة المالية  لمتابعة موازنة البرامج والأداء في المركز والولايات ،وقال “لابد من الفعالية والدقة في اصابة الهدف”. جاء ذلك في  اجتماعه مع مديري الادارات والوحدات التابعة للوازارة حول انفاذ موازنة البرامج والاداء للعام الجديد بوزارة المالية .

ومن جانبه أوضح مصطفى يوسف حولي وزير الدولة بوزارة المالية أن الهدف من الموازنة الاستقرار الاقتصادي وتحسين مؤشرات الأداء الكلية ، داعياً للإخلاص في تنفيذ الموازنة بخطوات راسخة لخفض التضخم من 60% الى 27% ، وقال لابد أن تركز الموزانة على السياسات التي تم  وضعها مع الجهات المختلفة؛ بنك السودان وزارات الصناعة والزراعة والتجارة، والتركيز على الصادرات التي تحقق القيمة المضافة للاقتصاد ،مبيناً أن الهم الأكبر في الموازنة تنفيذ السياسات التي تعمل على زيادة الايرادات  والاحاطة بها من خلال التدريب بالمركز والولايات عبر أكاديمية الدراسات المالية والاقتصادية وتهيئة البيئة الداخلية للعمل في الوزارة ، مشيراً لأهمية الاقتصاد الكلي في تحسين المؤشرات ، داعياً  الالتزام بتنفيذ ما ورد في الموازنة ،مشيراً الى ضبط الدعم وتوجيهه لمستحقيه.

الى ذلك دعا عمر فرج الله دفع الله وكيل وزارة المالية والتخطيط الاقتصادي الى سرعة الأداء وتنفيذ الموازنة والالتزام بعدم الصرف خارج الموازنة ،مؤكداً ثقته الكبيرة في الكوادر بوزارة المالية ،داعياً للعمل بكل صدق وتفان من أجل تحقيق الغايات المرجوة في تنفيذ الميزانية وقياس الأداء  ، وقال ” نحن موعودون بطفرة في المعادن والخدمات ” ، مؤكداً  الاحاطة بالموارد وتوسيع المظلة الضريبية وإلغاء الاعفاءات الضريبية والجمركية.